التفاصيل
banner

تنفيذا لتوجهات حكومة دبي بشأن تقليل عدد المراجعين بنسبة 80 بالمائة حتى عام 2018، ودعما لمبادرة "دبي الذكية" وتحويل دبي إلى المدينة الأسعد والأذكى في العالم، وبناء على خطط الدائرة نحو التحول الذكي فقد تم أتمتة إجراءات خدمة إصدار تصريح الإعلان والتي تندرج تحتها 8 أنواع من تصاريح الإعلانات والتي كانت تقدم في مركز الإعلان ليتم اتاحتها بشكل الكتروني للمتعاملين مما ترتب عليه تقليل أعداد المتعاملين بشكل تدريجي، مما أدى إلى إغلاق بلدية دبي لمركز خدمة العملاء في قسم الإعلان بمنطقة أم الرمول وتفريغه للأعمال الإدارية الأخرى فيه. صرح بذلك المهندس داوود الهاجري مساعد المدير العام لقطاع الهندسة والتخطيط، مضيفا أن بلدية دبي تعمل كفريق واحد على مستوى الدائرة لتضع على رأس أولوياتها الالتزام بتقديم خدمات متميزة لعملائها لتتجـاوز توقعاتهم، كما تسعى دائماً إلى توجيه مختلف الجهود لتحقيق أعلى مستوى من رضا العملاء، في كافة الخدمات التي تقدمها. ونوه الهاجري أن بلدية دبي قامت فعليا ومن خلال اللجنة المشكلة لتقليل أعداد المراجعين على مستوى بلدية دبي والتي هي برآسته بحصر لأعداد المتعاملين الزائرين لمواقع تقديم الخدمات بشكل دوري وذلك في إطار برنامج تحليلي كامل لتقليل نسبة زيارات المتعاملين، من خلال إعطاء الأولوية في عملية التحول الذكي والالكتروني للخدمات وخاصة تلك التي تشهد اكبر عدد من الزيارات ، حيث وبناء على التحليل والمتابعة الدورية لأعداد المراجعين في جميع مراكز تقديم الخدمات بينت الأرقام أنه ونتيجة للتعاملات الالكترونية فقد انخفض عدد المتعاملين المراجعين لمركز خدمة العملاء في قسم الإعلان بشكل تدريجي حيث كان يستقبل المركز في سنة 2015 ما يقارب عدد 2640 متعامل بشكل سنوي